القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

قائمة أفضل وأسوأ المزلقات الجنسية الطبيعية لمهبلك

قبل التفكير بشراء المزلقات الجنسية التجارية، ننصحك أولاً بالتعرف على المزلقات الطبيعية وتجربتها، فهذه قد تلائمك أكثر! إليك قائمة بأفضلها وما عليك تجنبه منها!
وهده قائمة بالأفضل والأسوأ لمهبلك!


قد يفضل البعض اللجوء للمنتجات الطبيعية لشتى الأغراض الجمالية والصحية، وفي هذا المقال سوف نعدد المزلقات الجنسية الطبيعية التي تستطيعين الحصول عليها بأقل التكاليف:

أفضل مزلقات جنسية طبيعية


جل الصبار (الألوفيرا)

يعتبر جل الصبار خياراً جيداً كمزلق جنسي طبيعي، ولكن شرط أن يكون طبيعياً بنسبة 100%. وهذا النوع من المزلقات (وعلى عكس جوز الهند) لن يقوم بتمزيق الواقي الذكري، كما أنه ناعم جديد على بشرة المهبل الحساسة.
ولكن ونظراً لأن جل الصبار قد يكون مادة تثير التحسس لدى البعض، عليك اختباره على رقعة صغيرة من جلدك أولاً قبل استعماله كمزلق.

زيت جوز الهند

يعتبر زيت جوز الهند إحدى الزيوت المميزة جداً في النظام التجميلي للكثير من النساء حول العالم، وذلك لما يحمله من فوائد صحية وجمالية لا تعد ولا تحصى.
ومن الممكن استعمال زيت جوز الهند كمزلق طبيعي امن، خاصة أنه يذوب تماماً ويتحول لسائل لزج في درجة حرارة الغرفة وبسهولة.
ولكن عليك الانتباه هنا إلى أن استعمال زيت جوز الهند قد يزيد من فرص تمزق الواقي الذكري، وبالتالي يقلل من فعاليته في منع حدوث حمل.

زيت فيتامين ي

إن فيتامين ي أحد المرطبات الممتازة عموماً للبشرة، ويلجأ الكثيرون لاستخدامه كمزلق جنسي طبيعي، ولكن وكما زيت جوز الهند، فإن استعمال زيت فيتامين ي قد يتسبب في تمزق الواقي الذكري.
وتستطيع استشارة الطبيب أولاً ليساعدك ويرشح لك أفضل الأنواع التي تستطيع استعمالها.

أسوأ المزلقات الطبيعية

هده قائمة بمواد طبيعية عليك تجنب استخدامها تماماً كمزلقات جنسية:

الكريمات المرطبة

إنتبه إياك واستعمال كريماتك المرطبة التي تستعملينها على بشرة جسمك ويديك كمزلق جنسي، وذلك لأنها قد تحتوي على العديد من المكونات التي قد تتسبب برد فعل تحسسي مزعج في المهبل.

الكريمات المرطبة

إنتبه إياك واستعمال كريماتك المرطبة التي تستعملينها على بشرة جسمك ويديك كمزلق جنسي، وذلك لأنها قد تحتوي على العديد من المكونات التي قد تتسبب برد فعل تحسسي مزعج في المهبل.

زيت الأطفال

مع أن زيت الأطفال رائع للبشرة للأطفال وللبالغين، إلا أن استعماله كمزلق جنسي طبيعي ليس فكرة جيدة! وذلك لأنه:

يقلل من فعالية وكفاءة الواقي الذكري.
يزيد من فرص الإصابة بعدوى الخميرة في المهبل.

اللعاب

مع أن اللعاب سائل ولن يتحسس الجسم منه، إلا أن الخبراء لا ينصحون بالاعتماد عليه كمزلق جنسي، وذلك للأسباب التالية:
لأنه ليس لزجاً بما فيه الكفاية لهذا الغرض.
قد يسهم اللعاب بالإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً.

جل البترول (الفازلين)


مع أنه يبدو كمزلق جنسي مناسب ومثالي، إلا أنه ليس كذلك! فقد يتسبب استعمال الفازلين كمزلق في الإصابة بالتهابات بكتيرية في المهبل كما أنه قد يقلل من كفاءة وفاعلية الواقي الذكري.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات