القائمة الرئيسية

الصفحات

تعرفي على فوائد وأضرار اللهّايات؟ أو ما يسمى ب المصاصة / اللهّاية / العضاضة

المصاصة المعروفة كذلكً باللهّاية أو العضاضة، هي عبارة عن أكسسوار من المطّاط على شكل حلمة والذي يوضع في فم الطفل لتهدئته. عند الأطفال رد تصرف طبيعي للمص كلياّ مثل الرضاعة من الضرع. بما أن المصّاصة تشبه الحلمة، فيمكن تهدئة الطفل وجعله يشعر بالأمان، ولذلك يتقبّل الأطفال اللهايات بشكل سريع.


تعرفي على فوائد وأضرار اللهّايات؟ أو ما يسمى ب المصاصة / اللهّاية / العضاضة


تتوفّر اللهايات في تصاميم وأحجام غير مشابهة لمختلف الفئات العمرية. لهذا، أنت بحاجة إلى اختيار الكمية السليم تشييدً على عمر طفلك. تعتبر اللهايات ذات الفتحة الأمثل لأنها تسمح بدخول الرياح وتمنع الطفح الجلدي بخصوص الفم.  ما هي إمتيازات وأضرار اللهّايات؟

دعونا نشاهد أولاً فوائد اللهايات قبل علم عيوبها.

إمتيازات اللهّاية

1 :  تقلّل من متلازمة وفاة الرضيع المفاجئ أو SIDS

متلازمة وفاة الرضيع المفاجىء هي الموت غير المنتظر وقوعها لطفل سليم. من الممكن أن تتم بأي توقيت خاصةّ خلال السبات، حيث قد يخنق الطفل نتيجة لـ الفراش الزائد أو في وضع غير دقيق للنوم. يؤكّد المتخصصون أن استعمال المصّاصة يقلّل من فرص الإصابة بـ SIDS لأنه يعاون على فتح مسار الرياح على مدى أوسع ويسمح للطفل بالتنفس على نحو أفضل. - تخفيف المغص

إن رد الإجراء المص يجلب الإحساس بالأمان ويهدّء الطفل، لهذا يمكن للوالدين تجربة اللهايات لفرض السيطرة على نوبات المغص المتكررة.

2 : التسلية

يشعر الأطفال بالملل من حين لآخر على الإطلاقً مثل الكبار. يمكن الاستعانة باللهايات للتخفيف من الهياج عن طريق الشغل على إلهاء الطفل وتفادي نوبات البكاء غير المبرّرة.

3 : تخفيف الأوجاع

من المعلوم أن النفوذ المهدئ يعاون على تخفيف الوجع نحو الأطفال الذين يخضعون لإجراءات جراحية مثل ثقب الفقرات القطنية وإدخال القسطرة وحتى التطعيم. تعاون المصّاصة الدماء بواسطة تحفيز عملية المص المنعكس على تخفيف الوجع. لذلك الداعِي ، يوصى الأطباء بمنح الأطفال مصاصة قبل فعل أي فعل طبي جراحي أو أي إخصاب.

4 : نافعة خلال السفر الجوي

يخشى الأهل السفر جواً مع طفلهم لأن المتغيرات المفاجئة في ضغط الرياح خلال السفرية تؤثّر على آذان الطفل. ذلك الانزعاج من ضغط الطائرة قديؤدي إلى نوبات من البكاء الحاد التي يصعب تهدءتها. تعاون الللهاية في إبقاء فم الرضيع منشغلاً بالمضغ الأمر الذي يعاون على تخفيف نسبة ضغط الرياح في الأذن.

5 : تأخير وقت الرضاعة


وجدت دراسة أن اللهايات تعاون الأمهات اللواتي تتكبد من إكتئاب عقب الولادة، كما تساعدهم على متابعة الرضاعة الطبيعية لمدة أطول. كما أن الأمهات تستعين باللهاية لتأخير وقت الوجبة الآتية من أجل ترتيب مراحل وجبات الطفل.أضرا اللهّاية

وحالياً، دعونا نلقي نظرة سريعة على أضرار اللهايات.

1 : التداخل مع الرضاعة الطبيعية

من الممكن أن يؤدي إستعمال المصاصة في سن مبكر (أثناء الشهر الأول) إلى الخلط الرضيع بين حلمة الضرع والمهدئة. لو كان المولود يستعمل طول الوقت مصاصة فإنه لن يرضع حلمة الضرع على نحو صحيح. وجدت دراسة أن الأطفال الذين يستخدمون المصاصة في سن مبكر تقل رضاعة طبيعية. - النفوذ على صحة الفم والأسنان

من الممكن أن يؤثر استعمال المصّاصة لمدة طويلة على صحّة أسنان الطفل. يتكبد الأطفال الذين يستخدمون اللهايات حتى سن الأربع أعوام من تأثيرات مؤذية مثل اضطراب الأسنان المستدامة وهم أكثر عرضة لخطر تسوّس الأسنان والتهابات الفم.

2 : خطر عدوى الأذن

يمكن للمصّاصات غير النقية أن تنقل البكتيريا من الفم إلى الأذن الوسطى ، الأمر الذي يقود إلى التهاب الأذن الوسطى. لقد وجدت الدراسات تزايد في خطر لعدوى الأذن نحو الأطفال الذين يستخدمون المصّاصة.

للهايات نصيبها من الآثار المؤذية إلا أن مزايها تفوق عيوبها ما أن الأضرار امرتيطة ببعض المحددات والقواعد ومن بينها:


  • تتم التهابات الأذن نتيجة لـ سوء النظافة.

  • تتم مشكلات الأسنان عندما يستعمل الطفل المصّاصة في أعقاب سن ال4 سنين.

  • تتم مشكلات في الرضاعة الطبيعية عندما يُعطى الطفل المصّاصة قبل أن ينهي شهره الأول.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات